“غازبروم” الروسية تهدد بخفض تدفقات الغاز إلى أوروبا عبر أوكرانيا


هددت شركة “غازبروم” الروسية بقطع تدفق الغاز إلى أوروبا عبر أوكرانيا الأسبوع المقبل، تزامنًا مع بدء انخفاض درجات الحرارة ودخول فصل الشتاء الذي يدفع الأوروبيين إلى استخدام مخزونات الغاز الخاصة بهم.

وأوضحت الشركة الروسية أنها لديها حتى الآن 52.52 مليون متر مكعب من الغاز كانت مخصصة لمولدوفا، وإذا استمرت هذه الاختلالات، فستبدأ شركة غازبروم في خفض إمدادات الغاز إلى أوكرانيا.

وحذرت “غازبروم” من أنها ستحد من أحجام الشحنات اعتبارًا من الثامن والعشرين من نوفمبر بما يتوافق مع كمية الغاز التي لا تصل إلى عملاء مولدوفا.

ويعد مسار أوكرانيا هو آخر خط أنابيب متبقي لا يزال ينقل الغاز الروسي إلى أوروبا الغربية، حيث ضغطت موسكو بشكل تدريجي على الإمدادات إلى القارة منذ ما قبل الحرب.

وهناك مخاوف في أوروبا من أن القضية مع مولدوفا قد تكون بداية إغلاق كامل لأن الخلافات حول البنود واللوائح التعاقدية كانت سمة من سمات انهيار العلاقات الاقتصادية بين روسيا والغرب.

أرقام

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2022/11/22/1600619