مطار دبى الرئيسى يرفع توقعاته لحركة الركاب‭ ‬فى 2022


قال بول جريفيث، الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي المشغلة لمطار دبي الدولي، اليوم الثلاثاء إن مطار دبي الرئيسي رفع توقعاته لأعداد المسافرين لهذا العام بنحو مليوني شخص إلى 64.3 مليون مسافر بعد انتعاش قوي في الأعمال في الربع الثالث مقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي.

وقال الرئيس التنفيذي للمؤسسة المملوكة للدولة لرويترز إن مطار دبي الدولي، وهو بوابة رئيسية للسفر الدولي، تعامل مع ما يقرب من 18.5 مليون مسافر في الأشهر الثلاثة حتى نهاية سبتمبر، ارتفاعا من 6.7 مليون قبل عام.

وقال جريفيث أيضا “نحن متفائلون بأن الربع الأخير من العام سيكون أفضل من الربع الثالث حتى لأن الأرقام التي نشهدها الآن تفوق توقعاتنا”، مضيفا أن حركة المسافرين على الرحلات المباشرة “قوية للغاية”.

وارتفع توقع حركة المسافرين في 2022 إلى 62.8 مليون مسافر من 62.4 مليون مسافر مع ظهور نتائج الربع الثالث.

وقال جريفيث إن مطار دبي الدولي، حيث الطاقة الاستيعابية الإجمالية 118 إلى 120 مليون مسافر، يتوقع استقبال 77.8 مليون مسافر العام المقبل ونحو 93.3 مليون مسافر في عام 2025.

ويتعافى قطاع الرحلات في دبي بانتظام منذ جائحة كوفيد-19، إذ سمح برنامج تلقيح سريع في المدينة بأن تفتح أبوابها في وقت أسرع من أغلب المدن، بينما أسهم معرض دبي إكسبو الدولي الذي استمر ستة أشهر وانتهى في مارس آذار في تعزيز التعافي.

ومن الهبات التي رزقت بها دبي أيضا العدد الكبير لمشجعي كرة القدم المقيمين في المدينة التي تعد مركزا تجاريا، إذ تزيد السعة الاستيعابية للمقيمين، من أجل حضور مباريات كأس العالم لكرة القدم في دولة قطر المجاورة.

ويتنقل المشجعون المقيمون في دبي على متن عشرات من الرحلات اليومية إلى الدوحة من مطار آل مكتوم الدولي، الذي تشغله أيضا مؤسسة مطارات دبي. ويتوقع المطار استقبال نصف مليون مسافر في الربع الأخير.

وقال جريفيث إن طاقة مطار آل مكتوم الدولي الاستيعابية هي 26.5 مليون مسافر ويمكن أن تزيد إلى ما يصل إلى 240 مليون مسافر على المدى الطويل، ليكون من الممكن أن يحل محل مطار دبي الدولي.

وتعامل المركز الخليجي مع أكثر من 46.3 مليون مسافر حتى الآن هذا العام، وهو ما يمثل زيادة 168% على أساس سنوي، ونحو 72% من حركة الركاب في الأشهر التسعة نفسها من عام 2019، قبل الجائحة.

وقال جريفيث إن تقديرات قيمة المطار للطرح العام الأولي حول العالم “قوية حقا”، وذلك في معرض سؤاله إن كان من الممكن أن تطرح مؤسسة مطارات دبي المطار في البورصة.

وقال جريفيث “ذلك قرار أثق بأن حكومة دبي ورئيسي، سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، يفكرون فيه في هذه اللحظة، ولكن ذلك راجع إليهم ليقرروه بكل تأكيد”.

رويترز

لمتابعة الاخبار اولا بأول اضغط للاشتراك فى النسخة الورقية او الالكترونية من جريدة البورصة

مواضيع: دبى

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2022/11/22/1600647