«التنمية الصناعية» تنسق مع جهات الولاية لطرح أراضٍ جديدة


«عبدالكريم»: تيسير الإجراءات والمتابعة المستمرة زادا من سرعة إصدار رخص التشغيل والسجلات الصناعية

بدأت الهيئة العامة للتنمية الصناعية التنسيق مع جهات الولاية للبدء فى طرح أراضٍ جديدة بصفة دورية لتلبية احتياجات المستثمرين والمطورين الصناعيين.

قال المهندس محمد عبدالكريم، رئيس الهيئة العامة للتنمية الصناعية، إنَّ الهيئة تهدف إلى زيادة القيمة المضافة، وتعميق التصنيع المحلى، وتنمية الصادرات عن طريق تمكين القطاع الخاص، وزيادة تنافسية الصناعة المصرية، وتوطين صناعات ذات مكون تكنولوجى عن طريق توفير الأراضى والمجمعات الصناعية، وتبسيط الإجراءات، وتحديد الاحتياجات للسوقين المحلى والإقليمى.

وأكد «عبدالكريم»، خلال اجتماعه مع مستثمرى العاشر من رمضان، أن إصدار التراخيص بالإخطار فى مدة لا تتعدى الأسبوع، والرخص عالية المخاطر فى مدة لا تتجاوز 20 يوماً، والتى كان يصل زمن إصدارها إلى ما يقارب العام؛ حيث تم إصدار 75 ترخيصاً مسبقاً للصناعات عالية المخاطر خلال الربع الأخير من العام.

وقال إنه يجرى ميكنة عدد من الخدمات لتقديمها إلكترونياً من خلال الهاتف المحمول؛ تيسيراً على المستثمرين. وأعلنت الهيئة عن آخر طرح للفرص الصناعية على الخريطة الاستثمارية والميكنة الكاملة لعملية طرح الأراضى تحقيقاً لمبدأ الشفافية؛ حيث يتم التقدم لطلب الأرض الصناعية وشراء كراسة الشروط ودفع الرسوم عن طريق الموقع الإلكترونى، وقد تم سحب نحو 1500 كراسة شروط خلال شهر، وتم مد فترة التقدم لكراسات الشروط لمدة أسبوع؛ تيسيراً على المستثمرين ولأول مرة تم الإعلان عن قائمة استرشادية لعدد 86 مشروعاً صناعياً تم إعدادها بالتعاون مع مركز تحديث الصناعة.

وأشاد الدكتور سمير عارف، رئيس جمعية مستثمرى العاشر من رمضان، بسرعة استجابة المهندس محمد عبدالكريم، رئيس الهيئة، فى التواصل مع أعضاء الجمعية للاستماع لجميع التحديات، وإيجاد حلول سريعة لخدمة المجتمع الصناعى. وطالب عارف بضرورة أن يكون لدى جمعية المستثمرين معلومات كافية حول التطور السريع الذى يحدث داخل الهيئة، مطالباً بتدخل الهيئة مع جميع الجهات قبل إصدار أى قرار يخص الصناعة.

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2023/01/14/1620517