توقعات بانخفاض واردات الياميش ومبيعاته بنسبة 50% هذا العام


ارتفاع الأسعار بنسبة 30 % فى المتوسط نتيجة زيادة تكلفة الاستيراد

توقع مسئولون في الغرف التجارية تراجع واردات ياميش رمضان هذا العام بنسبة 50 % مقارنة بالعام الماضى؛ نظرًا لارتفاع تكلفة الاستيراد وانخفاض العملة المحلية أمام الدولار.

قال محمد مصطفى، سكرتير شعبة العطارة بغرفة القاهرة التجارية، إن أسعار الياميش ارتفعت بنسبة تتراوح بين 20% و30 % نتيجة ارتفاع سعر الصرف هذا العام.

وأضاف مصطفى أن كثيرا من منتجات الياميش مستوردة وهو ما يجعل السلع تتأثر بأسعار صرف الجنيه أمام العملات الأخرى، ويتم استيراد البندق من تركيا، والقراصيا من الأرجنتين، وقمر الدين من سوريا، وجوز الهند من فيتنام وسريلانكا بينما التمر والزبيب والكركديه والتمر هندى المصرى منتج محلي.

وأوضح “مصطفى” أن التجار عزفوا عن استيراد بعض المنتجات مثل الفستق والبندق وعين الجمل والزبيب الأمريكى والإيرانى، بسبب معاناة الأسواق من حالة الركود حيث يعد الياميش سلعة ترفيهية، وتوقع تراجع الإقبال عليها هذا العام إلى النصف.

وقال أحمد شيحة، رئيس شعبة المستوردين بالغرفة التجارية، إنه لا يمكن القول إن واردات مصر من الياميش قلت حاليا بنسبة محددة، نظرًا لعدم الإعلان عنها من قبل الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، لكن ارتفاع الأسعار الياميش السبب وراء انخفاض كمية الاستيراد.

قال مجدى توفيق، نائب رئيس شعبة العطارة بغرفة القاهرة التجارية، إلى انخفاض الاستيراد هذا العام نظرًا لارتفاع الأسعار العالمية للياميش، بجانب تكاليف الشحن، موضحاً أن المستوردين يدفعون إيجار أرضيات للحاويات بالموانئ من الشركات الملاحية المصرية.

وأشار توفيق إلى وجود بضائع من ياميش رمضان فى الموانئ منذ خمسة أشهر تنتظر الإفراج عنها.

وذكر عبدالمنعم خليل، رئيس قطاع التجارة الداخلية بوزارة التموين، أن مصر توفر كافة السلع الغذائية وياميش رمضان في معارض “أهلا رمضان” بأسعار مخفضة بنسبة تصل إلى 30%، وعزا ذلك إلى أن الشركات تطرح منتجات متبقية من الموسم الماضى.

وأضاف “خليل” أن الحكومة تسعى لتوفير تسعة معارض أخرى بكافة محافظات مصر، بجانب العربات المتنقلة ومنافذ بيع وزارة الزراعة، كما أن الحكومة مهتمة بنشر تلك المبادرات فى الأقاليم .

وحصلت “البورصة” على بيانات من الجهاز المركزى للتعبئة والإحصاء أوضحت أن واردات مصر عام 2022 من الزبيب سجلت 77 مليون جنيه، ومن التين المجفف 85.6 مليون جنيه، بينما سجلت واردات مصر لعام 2021 من الزبيب 73.6 مليون جنيه، ومن التين المجفف 47.5 مليون جنيه.

وأظهرت البيانات أن دولة إيران تتصدر قائمة الدول التى تستورد منها مصر الزبيب بقيمة 35.9 مليون جنيه عام 2022، يليها الإمارات بقيمة 12 مليون جنيه، ثم بلغاريا بقيمة 9.7 مليون جنيه، تليها تركيا 8.4 مليون جنيه، ثم اليونان وهى أقل دولة تورد الياميش إلى مصر بقيمة 101.5 ألف جنيه.

كتبت – فاطمة أبو زيد:

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2023/01/15/1621105