وزيرة التخطيط تبحث مع مؤسس مجموعة أداني الهندية سبل التعاون والاستثمار بمصر


بحثت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، مع الملياردير غوتام أداني رئيس ومؤسس مجموعة أداني الهندية، سبل التعاون والاستثمار في مصر في القطاعات المختلفة، وذلك خلال مشاركتها بأعمال المنتدى الاقتصادي العالمي بدافوس.

وتناول الجانبان -خلال الاجتماع- فرص الاستثمار في العديد من القطاعات في مصر خاصة مشروعات الطاقة الخضراء والموانيء، وذلك تمهيدًا لتوقيع مذكرة تفاهم بين الدولتين خلال الزيارة القادمة للهند، كما تطرق اللقاء لبحث فرص الشراكة مع صندوق مصر السيادي.

وقالت السعيد، إن مصر تعمل على تطوير الموانئ المصرية كافة تنفيذًا لتوجيهات القيادة السياسية بجعل مصر مركزًا عالميًا للتجارة واللوجيستيات، مؤكدة حرص الدولة على تطوير الموانيء، بتدعيم الدور الحيوي للنقل البحري ولخدمات الـموانئ الـملاحيّة واللوجيستيّة في تنشيط حركة التجارة الدوليّة وانتقالات الأفراد، والرحلات السياحيّة، فضلًا عن مُواصلة تفعيل برامج التحوّل الرقمي وميّكنة كل الخدمات بالـموانئ البحريّة والبريّة، وكذا خدمات الـمراكز اللوجيستيّة والـموانئ الجافة.

وحول مشروعات الطاقة الخضراء، شددت السعيد على أهمية التحول للاقتصاد الأخضر، وأن الدولة المصرية تولي أهمية قصوى لقضايا تغير المناخ في إطار جهودها لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، بالالتزام والتوجه الجاد نحو الاقتصاد الأخضر، مشيرة إلى تبني مصر معايير الاستدامة البيئية إلى جانب التنسيق والتعاون مع القطاع الخاص لتبني تلك المعايير، فضلًا عن تنفيذ العديد من المشروعات في مختلف القطاعات أبرزها النقل النظيف وتحلية المياه والطاقة الجديدة والمتجددة.

ولفتت، إلى أن العديد من التقديرات توضح أن مصر ستكون من أسرع اقتصاديات المنطقة في مجال الطاقة الجديدة والمتجددة خلال العشر سنوات القادمة، منوهة إلى دراسة مصر إطلاق حزمة من الحوافز لتعزيز الاستثمار الخاص في مجالات الاقتصاد الأخضر.

وأشارت إلى التركيز على القطاعات ذات الاولوية ومنها إنتاج الهيدروجين الأخضر والأمونيا الخضراء، والنقل المستدام، والمشروعات عالية الكفاءة في استهلاك الطاقة.

وتناولت السعيد الحديث حول صندوق مصر السيادي، مشيرة إلى إنشاء الصندوق كأحد الآليات لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص المحلي والأجنبي، حيث يمثل الشريك الأمثل للقطاع الخاص، وأنه يوفر فرصًا واعدة للاستثمارالمشترك في العديد من القطاعات التنموية، فضلًا عن نجاحه في عقد العديد من الشراكات الاستثمارية المحلية والدولية في العديد من المجالات.

منطقة إعلانية

نرشح لك


https://alborsaanews.com/2023/01/18/1622448