ميناء دمياط يدرس توليد الكهرباء عن طريق حركة الأمواج بمنطقتى الحاجز الغربى والشرقى


تدرس هيئة ميناء دمياط إمكانية توليد الطاقة الكهربائية عن طريق استغلال حركة الأمواج بمنطقتى الحاجز الغربى والشرقي.

وقال اللواء أحمد عبدالمعطى حواش رئيس مجلس إدارة هيئة ميناء دمياط، إن الميناء يدرس استخدام الخلايا الكهروضوئية العائمة لإنتاج الهيدروجين الأخضر مع بحث إمكانية استخدام الغاز الطبيعى لإنتاج الهيدروجين الأزرق.

واستقبلت الهيئة اليوم وفداً من متخذى القرار الأفارقة فى مجال النقل والنقل البحرى للتعرف عن قرب على أنشطة وإمكانات ميناء دمياط ومشروعاتها الحالية والمستقبلية بالتزامن مع إنعقاد المنتدى الإفريقى العاشر الذى تنظمه الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحرى.

وتابع حواش، أن زيارة الوفد الأفريقى تعد دليلا على قوة العلاقات المصرية الأفريقية وحرص القيادة السياسية على تعزيز التبادل التجارى والتعاون فى مجالات النقل بين مصر ودول حوض النيل.

أوضح حواش أن ميناء دمياط يعمل على التحول إلى ميناء أخضر بحلول عام 2030، حيث يضم مساحات خضراء شاسعة من شأنها تقليل نسبة الكربون فى الهواء الجوى وتنقيته.

واستعرض حواش إمكانات ميناء دمياط ومحطاته المختلفة والمشروعات القومية الجارى إنشاؤها وتتضمن محطة حاويات تحيا مصر 1 والحاجز الغربى والحاجز الشرقى.

أشار إلى أن الميناء يعمل على تنفيذ منظومة (جيه آى تى JIT)، والتى تقلل من زمن إنتظار السفن وتقليل الإنبعاثات الضارة والتقليل من إستهلاك الوقود، بجانب تطبيق منظومة (أوه بى اس OPS) والتى تمد السفن بالطاقة الكهربائية من الرصيف.

ولفت إلى وجود محطة معالجة المياه الناتجة كمخلفات من السفن وإعادة استخدامها فى رى المساحات الخضراء بالميناء بجانب وجود مرصد بيئى تابع لوزارة البيئة لقياس مدى جودة الهواء والماء.

مواضيع: ميناء دمياط

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2023/01/18/1622754