بورصتا الإمارات تغلقان على انخفاض وسط قلق المستثمرين من الركود


(رويترز) – أغلقت بورصتا الإمارات على انخفاض طفيف اليوم الجمعة، إذ صارت المعنويات سلبية بعد أن جددت بيانات الاستهلاك الأمريكية المخاوف من ركود عالمي.

فمما زاد الإقبال على المخاطرة تثبيطا، أشار مسؤولون في مجلس الاحتياطي الاتحادي يوم الخميس إلى الحاجة للإبقاء على رفع أسعار الفائدة لمحاربة التضخم.

وتراجع مؤشر أسهم أبوظبي 0.04%، مواصلا الخسائر للجلسة الثالثة على التوالي، متأثرا بتراجع أسهم قطاعي الصناعة والطاقة.

وانخفض سهم مجموعة ألفا ظبي القابضة ذات الثقل على المؤشر 0.4%، فيما انخفض سهم شركة الاستثمار مجموعة ملتیبلاي 1.1%.

وارتفع سهم موانئ أبوظبي 1.1% بعد أن وقعت شركة تشغيل الموانئ اتفاقية إطارية مع منظمات أنجولية لتحسين قنوات الربط البحري على امتداد الساحل الغربي لأفريقيا.

كما أبرمت اتفاقية مبدئية لتأسيس مشروع مشترك مع شركة يونيكارجاس لإدارة محطة متعددة الأغراض في ميناء لواندا.

ارتفع النفط، وهو محفز رئيسي للأسواق المالية الخليجية، 0.69 دولار يما يعادل 0.80% إلى 86.85 دولار للبرميل بحلول الساعة 1130 بتوقيت جرينتش.

وضغط قطاعا الصناعة والمرافق على المؤشر الرئيسي في دبي الذي تراجع 0.02% مع هبوط سهم هيئة كهرباء ومياه دبي التي تديرها الحكومة 1.2%.

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2023/01/20/1623332