الاتحاد الأوروبي يدرس إدارة أصولًا روسية مصادرة بقيمة 300 مليار دولار


حث رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشيل، زعماء دول الاتحاد الأوروبي على المضي قدما في محادثات بشأن استخدام أصول البنك المركزي الروسي المصادرة بقيمة 300 مليار دولار لإعادة إعمار أوكرانيا.

وقال ميشيل في مقابلة مع صحيفة “فاينانشيال تايمز”، إنه يريد بحث فكرة إدارة الأصول المجمدة للبنك المركزي الروسي لتحقيق أرباح والتي يمكن تخصيصها بعد ذلك لجهود إعادة الإعمار.

وأضاف رئيس المجلس الأوروبي، أن الأمر يتعلق بالعدالة والإنصاف، مشيرا إلى أن ذلك يجب أن يتم بما يتماشى مع المبادئ القانونية، حسب ما نقلت “رويترز”.

وكان الاتحاد الأوروبي جمد 300 مليار يورو (326.73 مليار دولار) من احتياطيات البنك المركزي الروسي في نوفمبر لمعاقبة موسكو على غزو أوكرانيا.

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين، وقتها: “لقد جمدنا 300 مليار يورو من احتياطيات البنك المركزي الروسي، و19 مليار يورو من أموال الأوليغارشية الروسية”.

وأضافت أنه على المدى القصير، يمكن للاتحاد الأوروبي وشركائه إدارة الأموال واستثمارها، حيث ستذهب العائدات إلى أوكرانيا بحيث تعوض في النهاية عن الأضرار التي لحقت بالبلاد.

وأكدت: “سنعمل على اتفاقية دولية مع شركائنا لجعل ذلك ممكناً. ويمكننا معاً أن نجد السبل القانونية للوصول إلى ذلك”.

وأشارت دير لاين إلى أن الاتحاد الأوروبي سيقترح إنشاء محكمة متخصصة، تدعمها الأمم المتحدة، “للتحقيق في جريمة العدوان الروسية ومقاضاة مرتكبيها”.

العربية.نت

منطقة إعلانية

https://alborsaanews.com/2023/01/23/1624062